مناقشة بحث الدبلوم العالي في تخصص الادارة المحلية للطالب (عمر محمد مناع ) بعنوان (جودة الخدمة من وجهة نظر المستفيدين / دراسة استطلاعية في قائمقامية قضاء القائم)

 

تمت في كلية الادارة والاقتصاد – جامعة بغداد ، مناقشة بحث الدبلوم العالي في تخصص الادارة المحلية للطالب (عمر محمد مناع ) بأشراف أ.م.د. سهير عادل حامد ، عن دراسته الموسومة (جودة الخدمة من وجهة نظر المستفيدين / دراسة استطلاعية في قائمقامية قضاء القائم).

ان السعي الى الارتقاء بمستوى الخدمات عبر استخدام استراتيجيات الجودة في مختلف المفاصل الصحية، كما ان تفهم ومعرفة واستيعاب تصورات المريض هي عبارة عن خارطة طريق تتمكن من خلالها الادارة الصحية من بناء جودة خدماتها وفق مايراه المريض والتي تمثل الطلبات والحاجات المستمرة الباحثة عن الاشباع في المستشفيات والمراكز الصحية ما يستدعي الوصول بجودة الخدمة الصحية الى اعلى المستويات وبذلك لابد ان تكون المؤسسات الصحية مالكة للجودة لأنها اهم مرتكزات نجاح هذه المؤسسة وتعتبر الجودة من الموارد التي تمد الخدمات الصحية بأنواع جديدة من المؤهلات والمهارات التي تعد صلب الخدمة سواء كانت تشخيصية او جراحية فضلا عن دور الجودة في تحقيق الميزة التنافسية للمؤسسة الصحية، كما ان لتطبيق مبادئ الجودة دور كبير في تطور جميع الانشطة سواء كانت صحية او تعليمية او صناعية او زراعية، اذ تأخذ الجودة على عاتقها دور التغذية العكسية التي ترفد المؤسسة الصحية بالمعلومات في حالة وجود انحرافات او تلكؤ في الاداء الصحي او الاداري او الفني، اضافة الى كسب رضى المريض والتحسين المستمر للخدمة الصحية في ظل التقدم الطبي والتكنلوجي.

وتكمن اهمية  البحث من خلال الاتي:

  • التعرف على مفهوم الخدمة كمفهوم مجرد نقي وماهي ابعاده وخصائصه كذلك التعرف على مفهوم الجودة وماهي ابعادة وماهي المتغيرات الحاصلة من تطبيق معايير الجودة على الخدمات .
  • دراسة الخدمة الصحية وتطويرها لتحقيق ابعاد جودة الخدمة الصحية والهادفة بالأصل الى تحقيق رضا المرضى .
  • الاطلاع على الدراسات السابقة والتجارب العلمية في مجال تطبيق جودة الخدمة الصحية وامكانية موائمة هذه التجارب والدراسات مع القطاع الصحي في العراق.
  • ايجاد تطابق بين الجانب النظري والعملي للدراسة عن طريق اثبات تطبيق الجودة في المجال الصحي يقود الى التحسين المستمر للخدمة الصحية المقدمة .
  • ان ما تتوصل اليه الدراسة من نتائج ومقترحات وتوصيات تساهم في دفع عجلة التحسين المستمر لجودة الخدمة الصحية في المؤسسات الحكومية.

وتتمثل اهداف البحث بألاتي:

  • معرفة تقييم المرضى لجودة الخدمة المقدمة من المؤسسات الصحية.
  • توفير معلومات للأدارات الصحية تساعد في قياس جودة الخدمات الصحية المقدمة.
  • بيان مدى رضا المرضى من الخدمات الصحية المقدمة وتحديد الجوانب التي لاتحظى برضى واسع والعمل على ايجاد الحلول لها.
  • معرفة مدى ملائمة الهيكل الطبي والتمريضي والاداري للمؤسسات الصحية في تنفيذ جودة الخدمة الصحية.

وقد توصلت الدراسة الى مجموعة استنتاجات اهمها :

  • تفتقر المستشفى المبحوثة الى الملاكات الطبية بشكل عام خصوصاً بعد موجة النزوح التي مرت بها المنطقة مما دفع بالكوادر الطبية للنقل خارج المنطقة اذ لاتوجد جراحة نسائية في قسم الولادة ولا يوجد اختصاص جملة عصبية.
  • انعدام وجود الاجهزة الطبية مثل جهاز المفراس والرنين والناظور والمتوفر من الاجهزة الاخرى يعاني من عدم توفر الاختصاص العاملين علية.
  • قلة التخصيصات المالية الداعمة للمستشفى المبحوثة ولاسيما انها تعرضت للعديد من الهجمات الارهابية بعد احداث 2014 اضافة الى القصف الجوي اثناء التحرير.
  • حاجة المستشفى الى الابنية الحديثة المنظمة لجميع الاقسام والتوجه نحو البناء العمودي وليس الافقي
  • حاجة المستشفى الى انشاء وتأهيل سكن مناسب للكوادر الطبية واستعمالها نقطة قوة لأجل جذب الكوادر الطبية.

ومن خلال الاستنتاجات التي توصلت اليها الدراسة قدم الباحث عدد من التوصيات :

  • ان تطوير مستوى جودة الخدمة الصحية في المستشفى المبحوثة يكون عبر تطبيق أبعاد الجودة بشكل فاعل في جميع الاقسام
  • اجراء الدراسات والابحاث من قبل ادارة المستشفى بصورة دورية لقياس أبعاد جودة الخدمة الصحية في كل قسم ومدى تأثيرها على مستوى الخدمة المقدمة في كل قسم وبيان الافضل والادنى منها.
  • الاهتمام بالجوانب الملموسة والمتمثلة بتوفير الاجهزة الطبية الحديثة وقاعات الانتظار والعلامات الارشادية والاثاث ونوعية الطعام ونظافة المستشفى، اذ تعكس نتاج ايجابية في علاج المريض ولا يقتصر تطبيق ابعاد جودة الخدمة الصحية على بعد الملموسية فقط وانما يمتد ليشمل جميع اقسام المستشفى بداً من عامل النظافة وصولا الى الطبيب
  • عقد الندوات و اقامة الدورات التدريبية المستمرة حول موضوع تطبيق ابعاد جودة الخدمة الصحية في القطاع الصحي ومدى تأثيرها في عملية التحسين المستمر للخدمات الصحية المقدمة.
  • الاهتمام بالجانب النفسي للمرضى والاستماع الى شكواهم وتوفير الراحة والهدوء لهم وتوجيه العاملين لزيادة سرعة الاستجابة لحاجاتهم وكسب رضا المرضى.