اعلام من كليتنا

الباحث العلمي

فلم وثائقي

التقويم الجامعي

دليل مجلة الكلية

دليل الجامعات العراقية

دليل الجامعات العربية

دليل الجامعات الرصينة

دليل المواقع

استطلاعات

ماهو رأيك بالموقع الالكتروني ؟





آخر تحديث و أوقات أخرى

احصائيات

   

دور ERP في تعظيم التدفقات النقدية من العمليات التشغيلية وانعكاسه على دقة الابلاغ المالي

تم قراءة الموضوع 32 مرة    تم تقيم الموضوع من قبل 0 قراء

الكاتب:أدارة الموقع

06/8/2018 10:33 صباحا












دور ERP في تعظيم التدفقات النقدية من العمليات التشغيلية وانعكاسه على دقة الابلاغ المالي

الطالب : علي محمد يوسف                     المشرف : أ.د. عامر محمد سلمان






تمت في كلية الادارة و الاقتصاد – جامعة بغداد ، مناقشة رسالة الماجستير في تخصص المحاسبة للطالب ( علي محمد يوسف ) عن دراسته الموسومة " دور ERP في تعظيم التدفقات النقدية من العمليات التشغيلية وانعكاسه على دقة الابلاغ المالي ".

حيث تواجه الوحدات الاقتصادية العديد من التحديات في ظل البيئة المعاصرة تتمثل بالتطور التكنلوجي والثورة المعلوماتية والذي رافقه التقادم السريع للأنظمة الحاسوبية ، وازدياد حدة المنافسة وتغيرات السوق ومتطلبات الزبون والحاجة الى المعلومات الدقيقة ، فأصبح من الضروري على هذه الوحدات الدخول الى عالم تكنلوجيا المعلومات بقوة واعتماد حلول تكنلوجيا المعلومات باعتبار ان تكنلوجيا المعلومات تلعب دورا مهما في بيئة الاعمال.

ونتيجة لهذه التحديات اعادة الوحدات الاقتصادية النظر في هيكل عملياتها التكنلوجية للحفاظ على ميزتها التنافسية والعمل بشكل افضل في بيئة الاعمال المتغيرة ، و نظرا لكون انظمة المعلومات المحاسبية تشكل ركيزة اساسية في هيكل عمليات الوحدة الاقتصادية، تطلب الامر اعادة تصميم انظمة محاسبية تعتمد على التكنلوجيا ومنها نظام ERP.

فهذا النظام هو نظام لإدارة اعمال الوحدة الاقتصادية يجمع بين كل مكونات البرمجيات المختلفة بهدف تشغيل وتحسين ودمج جميع العمليات التجارية داخل الوحدة الاقتصادية ويعتبر نظام ERP واحد من اكثر حلول تكنلوجيا المعلومات انتشارا في الوحدات الاقتصادية حيث يتم تنفيذ نظام ERP في جميع انحاء العالم من اجل تعزيز اداء الاعمال.

ومن اجل الحفاظ على التدفق النقدي التشغيلي وتعظيمه باعتبار ان التدفق النقدي التشغيلي هو شريان الحياة بالنسبة الكل وحدة اقتصادية، سعت هذه الوحدات الى تطبيق الانظمة الالكترونية الحديثة ومنها نظام تخطيط موارد الوحدة الاقتصادية ERP الذي من خلاله يمكن تخفيض مستويات المخزون، وتقليل زمن الانتاج، وتحسين جودة المنتجات، وزيادة الايرادات و وفورات التكاليف بما يؤدي في النهاية الى تعظيم التدفق النقدي للوحدة الاقتصادية.

و يسعى البحث الى دراسة استخدام نظام تخطيط موارد الشركة بوصفه أحد الحلول الموجهة لإدارة الوحدة الاقتصادية من خلال تكامل ذلك النظام مع تطبيقات نظام المعلومات المحاسبية لديها بقاعدة بيانات مركزية موحدة لتكون متاحة للزبائن والموردين هذا من ناحية ولدعم عملية اتخاذ القرارات الادارية من خلال تحديد رؤية موحدة للإدارة عن انشطة الوحدة الداخلية والخارجية.

وفي الجانب العملي تم تطبيق نظام ERP على الشركة العامة لزيوت النباتية لبيان تأثيره في التدفقات النقدية التشغيلية وباستخدام نموذج ( McNichols, 2002) فضلا عن انعكاس ذلك على دقة الابلاغ المالي باستخدام نظام المحاكاة.

و وفقا لما ذكر انفا تم تحديد مشكلة البحث بعدة تساؤلات تمثلت فيما اذا كان استخدام نظم  ERP بالشركات العراقية يحسن انشطة البيع ،التوزيع ،الانتاج، الموارد البشرية، التمويل من خلال رؤية التكامل بين الانشطة للحصول على نتائج موحدة، وهل ان النتائج الموحدة نتيجة تكامل انشطة الوحدة من خلال استخدام نظم ERP في الشركات العراقية يؤثر في التدفقات النقدية التشغيلية لها.

وتركزت أهداف البحث على تسليط الضوء على مفهوم نظام ERP وإمكانية استخدامه في الوحدة الاقتصادية العراقية لأجل تكامل انشطتها للوصول الى نتائج موحدة عنها، بيان تأثير نظام  ERP على التدفقات النقدية التشغيلية وانعكاس ذلك إيجابياً على دقة الإبلاغ المالي من خلال صياغة نموذج مقترح.

ولتحقيق أهداف البحث تم تقسيمه على أربعة فصول لتغطي جانبيه النظري والتطبيقي، خصص الفصل الأول لمنهجية البحث ودراسات سابقة واسهامه البحث الحالي حيث قُسم هذا الفصل إلى مبحثين، تناول المبحث الأول منهجية البحث، في حين تناول الثاني دراسات سابقة واسهامه البحث الحالي ، أما الفصل الثاني فكان تحت عنوان دور نظام ERP  في الوصول لرؤية موحدة لأنشطة الوحدة الاقتصادية وتأثيره في التدفقات النقدية من الانشطة التشغيلية وبما ينعكس ايجابيا على دقة الابلاغ المالي وجاء بثلاثة مباحث، تضمن الأول نظام ERP ودوره في تفعيل نظم المعلومات المحاسبية للوصول الى رؤية موحدة لنتائج انشطة الوحدة الاقتصادية، فيما تناول المبحث الثاني اهمية تطبيق نظام ERP في التدفقات النقدية التشغيلية وخصص المبحث الثالث للبعد الايجابي لتدفقات النقدية التشغيلية باستخدام نظام ERP على دقة الابلاغ المالي.

بينما الفصل الثالث تناول اثر تطبيق نظام تخطيط موارد الوحدة الاقتصادية المقترح ERP على التدفقات النقدية التشغيلية وانعكاسه على دقة الابلاغ المالي في الوحدة الاقتصادية عينة البحث وهو مُقسم إلى مبحثين، المبحث الأول نبذة تاريخية عن عينة البحث وبيان تأثير نظام ERP على التدفقات النقدية ، أما الفصل الرابع فجاء لعرض الاستنتاجات والتوصيات التي توصل إليها الباحث في ضوء الدراسة النظرية والتطبيقية وذلك من خلال مبحثين، حيث تناول المبحث الأول الاستنتاجات، أما المبحث الثاني فقد عرض التوصيات.

وتوصلت الدراسة الى استنتاجات عده اهمها ان نظام تخطيط موارد الشركة ERP يتميز عن الانظمة الاخرى بانه لا يقتصر تطبيقه داخل الوحدة الاقتصادية فحسب وانما تعدها ليشمل انشطة خارجها ، وبفضل نظام تخطيط موارد الشركة ERP فان مشتريات الوحدة الاقتصادية والتي تكون ضمن دورة النفقات تستطيع الوحدة ان تقلل من التدفقات النقدية الخارجة وكذلك توفير تدفقات نقدية من خلال تقليل الكلف المخزنية. 

ومن اهم التوصيات التي توصلت اليها الدراسة: 

1. ضرورة اتمته نظام المعلومات المحاسبي للوحدة الاقتصادية في حالة تكامله مع نظام المعلومات ERP بقاعدة بيانات موحدة.
2. على الرغم من وجود كلف لاستخدام نظام ERP لكن نوصي باستخدامه لكونه يحقق تدفق نقدياً من الانشطة التشغيلية فضلا عن توفير دقة في الابلاغ المالي كما اشرنا له في الجانب العملي من البحث.

   

المزيد من المواضيع







مجلة الكلية

دليل شؤون الطلبة

الطلبة الاوائل

معدلات التخرج

احتفالية التخرج المركزي الدورة 59

بريد التدريسيين الالكتروني

facebook

الساعة


جميع الحقوق محفوظة لكلية الادارة والاقتصاد -جامعة بغداد