مناقشة بحث الدبلوم العالي في تخصص الادارة المحلية للطالب (امجد احمد عجاج ) بعنوان (تأثير ممارسات ادارة الموارد البشرية على الالتزام التنظيمي – دراسة حالة في ديوان محافظة صلاح الدين)

تمت في كلية الادارة والاقتصاد – جامعة بغداد ، مناقشة بحث الدبلوم العالي في تخصص الادارة المحلية  للطالب (امجد احمد عجاج ) بأشراف أ.م.د. سهير عادل حامد ، عن دراسته الموسومة (تأثير ممارسات ادارة الموارد البشرية على الالتزام التنظيمي – دراسة حالة في ديوان محافظة صلاح الدين).

,شهدت الفترة الماضية تدنيات متلاحقة في نواحي اداء الالتزام التنظيمي,, وهو أحد أهم المجالات التي لديها حداثة بحوث ودراسات على نحو كبير في مجال تطبيقها,. إذ من الممكن التوصل الى مفاهيم ادارية جديدة في إدارة الموارد البشرية كان من بينها الالتزام التنظيمي,.

.كما قد أخذ الاهتمام بالمواضيع التي اتكأت على جانب الموارد البشرية في الجانب الاداري فأخذ يزداد شيئا فشيئا,, مما دفع الباحث إلى الدراسة العميقة والغوص فيها. وتتبع أهمية الدراسة كونها تظهر مدى تأثير ممارسات إدارة الموارد البشرية كدراسة لحالة العاملين في ديوان محافظة صلاح الدين الذي قد يؤثر في سلوك العاملين وديمومة الالتزام الوظيفي واحترام هرم الوقت أثناء العمل,, أما هدف هذه الدراسة فيتمثل في وخز روح المواظبة والالتزام في ديوان المحافظة ودورها في السلوك الوظيفي للعاملين,, والاستفادة منها في عملية أداء الواجبات الموكلة اليهم عن طريق الالتزام التنظيمي فضلاً عن طبيعة العلاقة بين ممارسات إدارة الموارد البشرية والالتزام التنظيمي في ديوان المحافظة,.

ان الهدف من الدراسة هو لمعرفة مدى تأثير ممارسات ادارة الموارد البشرية على الالتزام التنظيمي وذلك من خلال ابعاد ادارة الموارد البشرية المتمثلة بـ ( التوظيف, التدريب , والتحفيز , وتقييم الاداء ) والتي تعمل على تحقيق الالتزام التنظيمي بأبعاده ( العاطفي , والمستمر , والمعياري ) لدى الموظفين العاملين في ديوان محافظة صلاح الدين حيث تتمثل مشكلة البحث التي توصل اليها الباحث من خلال معايشته الشخصية لمجتمع الدراسة كأحد افرادها والتي تتمثل بضعف التزام الموظف بأوقات العمل الرسمي او الالتزام بالقوانين والتعليمات ومن خلال ذلك كان لابد من دراسة الاسباب والعوامل التي تقلل من هذا الخلل الاداري.

وقد توصلت الدراسة الى مجموعة استنتاجات اهمها :

  1. يدل بُعد التوظيف وجود اهتمام جيد من قبل ديوان المحافظة, من أجل الحصول على الكفاءات البشرية, أي كلما كان هناك اهتمام بإجراءات التوظيف لاستقطاب الافراد الكفوين, كلما ساعد على وجود أشخاص مؤهلين بأن يكونوا أكثر التزاماً أتجاه ديوان المحافظة’.
  2. التدريب لتفادي نقاط الضعف مستقبلا’, فكلما كانت هناك عملية تدريب للعاملين والسعي لرفع مستواهم الوظيفي’ فالتدريب يحتل المركز الاول في التأثير على الالتزام التنظيمي على غيره من الابعاد الاخرى’.
  3. عدم الاهتمام الكافي في نظام الحوافز أو إنها غير عادلة في توزيعها على الموظفين مما يؤدي إلى حدوث صراعات مستقبلية بين العاملين والادارة العليا أي تخلق عدم ثقة بينهم وعلى العكس من ذلك فكلما سعت الادارة العليا نحو تطبيق نظام تحفيز عادل بين العاملين كلما تحقق الالتزام التنظيمي’.
  4. تهتم المحافظة بأداء التقييم لتفادي الوقوع بالأخطاء’ وذلك من خلال الاهتمام بالأفراد الذين يقع على عاتقهم عملية التقييم’, فأن تطبيق العدالة والشفافية بالتقييم يعكس صورة إيجابية على العاملين وشعورهم بالامتنان الى المحافظة وذلك يصل الى تحقيق الالتزام التنظيمي’.
  5. يمتلك العاملين في ديوان المحافظة إحساس عاطفي بالمسؤولية أتجاه المحافظة’ وما يقع على المحافظة من مشاكل يعتبرونها مشاكلهم ويعملون بكل قوه على حلها’.

ومن خلال الاستنتاجات التي توصلت اليها الدراسة قدم الباحث عدد من التوصيات :

  1. قيام ديوان محافظة صلاح الدين بإعطاء اهتمام للموارد البشرية من أجل زيادة الوعي لدى الافراد العاملين من أجل الالتزام أكثر وكذلك تهيئة مناخ تنظيمي مناسب من أجل تعزيز أثر الموارد البشرية على الالتزام التنظيمي,.
  2. الاستفادة من الموظفين من ذوي الخبرة, ومن هم متقدمين في السن والاخذ بآرائهم ومقترحاتهم , وكذلك الاستفادة من خبراتهم في تدريب الموظفين على العمل,.
  3. العمل على غرس السلوك الايجابي في الضمير الحي الانساني لدى الموظف لإكمال العمل وعدم التقصير والتهاون والاستهانة وتجريدة من الانانية التي تهدم الحضارة الانسانية,.
  4. العمل على تحسين الشعور الايجابي لدى الافراد العاملين في ديوان محافظة صلاح الدين عن طريق دعم أفكارهم واتجاهاتهم فضلاً عن التزامهم بمصالح المحافظة التي يعملون فيها والعمل على تحقيق أهدافها وكذلك جعل أهداف المحافظة هي اولوياتهم:.
  5. العمل على احترام مشاعر وعواطف الاخرين وتدعيم قدرات الفهم الانساني والاجتماعي من خلال بث روح التعاون بين افراد الديوان.