مناقشة رسالة ماجستير في تخصص الادارة الصناعية للطالب (محمد صباح حمد حبيب)الموسومة (تكامل اسلوب تحليل نمط العطل واثاره مع عملية التحليل الهرمي الضبابي لتقييم المخاطر وتحديد الاولوية لانماط العطل – بحث تطبيقي)


تمت في كلية الادارة والاقتصاد جامعة بغداد ، مناقشة رسالة ماجستير في تخصص الادارة الصناعية للطالب (محمد صباح حمد حبيب) بأشراف أ. م. د. حارث يعرب معن عن رسالته الموسومة (تكامل اسلوب تحليل نمط العطل واثاره مع عملية التحليل الهرمي الضبابي لتقييم المخاطر وتحديد الاولوية لانماط العطل – بحث تطبيقي)

يعد اسلوب تحليل نمط العطل واثاره (Failure Mode and Effect Analysis) احد اكثر ادوات تقييم المخاطر استعمالاً واحد التقنيات الحديثة التي تم تطبيقها بشكل خاص مع الانظمة المعقدة لتسهيل عملية تحديد انماط العطل في الانظمة والعمليات الانتاجية وتحليل اسبابها وتأثيراتها. يوفر (FMEA) الموثوقية والسلامة للنظام والعملية الانتاجية ويساعد على تحديد الفشل في العمليات الانتاجية والنظام. تعتمد طريقة (FMEA) التقليدية على رقم اولوية الخطر (Risk Priority Number) الذي يتم الحصول عليه من خلال ضرب عوامل الخطر الثلاثة (الشدة, الحدوث, الكشف), وقد تم انتقاد طريقة (RPN) التقليدية نظرأ لوجود العديد من القيود فيها, لذلك اقترح العديد من الباحثين طرقاً عديدة لمعالجة عيوب الطريقة التقليدية لاجراء تقييم وترتيب انماط العطل بشكل دقيق.

انطلق البحث من مشكلة هي ان الشركة فيها العديد من انماط العطل التي يجب ان يتم تقييم مخاطرها وتحديد اولويتها للقيام بالاجراءات اللازمة  فضلا عن الاجابة على بعض التساؤلات اهمها – هل استعمال منهجية (FMEA) يؤدي الى تحديد انماط العطل وتحليل اسبابها وتأثيراتها؟ كذلك هل يمكن التغلب على عيوب الطريقة التقليدية؟

تنشأ اهمية البحث من اهمية ودور وفاعلية منهجية (FMEA) وقدرتها على تحديد انماط الاعطال المعروفة والمحتملة التي قد تحدث في قسم انتاج القطن الطبي الماص وقسم المرجل، وبيان اسبابها وتحديد تأثيراتها, وماهي الضوابط الحالية او اجهزة الكشف التي تم استعمالها, والعمل على ترتيب هذه المشاكل حسب اهميتها ودرجة خطورتها، لكي يتم اتخاذ الاجراءات التصحيحية اللازمة للتخلص منها او تقليل تأثيرها.

حيث يسعى البحث لتحقيق عدة اهداف منها:

  • تحديد انماط الاعطال المعروفة والمحتملة في قسم القطن الطبي الماص وقسم المرجل وتحديد اسبابها وتأثيراتها, وماهي الضوابط المستعملة حاليا.
  • وضع الاولويات لانماط الاعطال وترتيبها من الاعلى الى الاقل خطورة وفقا للطريقة المقترحة، من اجل اتخاذ الاجراءات الموصى بها للتخلص منها او تقليل تأثيرها.
  • اجراء المقارنة بين نتائج النموذج المقترح (FAHP-FMEA) والطريقة التقليدية وتوضيح الاسلوب الافضل.
  • تجنب او التقليل من اوجه القصور في منهجية (FMEA) التقليدية.

وقد توصلت الدراسة الى مجموعة من الاستنتاجات اهمها :

  1. استطاعت طريقة المكاملة المقترحة (FMEA-FAHP) من تحديد انماط العطل في قسم القطن الطبي وقسم المرجل وتحديد اسبابها وما هي تأثيراتها وما هي الضوابط الحالية لكل نمط عطل.
  2. استطاعت طريقة المكاملة المقترحة من تحديد اولوية المخاطر لانماط العطل بشكل دقيق في كل من قسم القطن الطبي الماص وقسم المرجل.
  3. ان تطبيق برنامج مايكروسوفت اكسل (Microsoft Excel) يسهل ويختزل الوقت المستغرق في تطبيق عملية التحليل الهرمي الضبابي (FAHP) مهما كان عدد البدائل والمعايير كبيرا كذلك يعطي نتائج دقيقة.
  4. ان تطبيق عملية التحليل الهرمي الضبابي (FAHP) يسهل ترجمة المتغيرات اللغوية المتعددة الى بيانات رقمية وبدقة عالية.

ومن خلال الاستنتاجات التي توصلت اليها الدراسة قدم الباحث عدد من التوصيات  اهمها :

  1. يمكن استعمال طريقة المكاملة المقترحة بين (FMEA-FAHP) في الشركة من اجل تقييم المخاطر وتحديد الاولويات لانماط العطل في كل قسم من اقسام الشركة بشكل عام.
  2. من اجل تطوير منهجية (FMEA) التقليدية يمكن دمج احد طرائق اتخاذ القرار متعدد المعايير (MCDM) مع (FAHP) من اجل ترتيب انماط العطل وتحديد الاولويات مثل اسلوب (TOPSIS).
  3. تطوير قاعدة بيانات للاجراءات التصحيحية الموصى بها والمناسبة لكل خطر محدد, استناداً الى البيانات التاريخية والدروس التي يمكن الافادة منها.
  4. اشتراك الادارة العليا في تطبيق منهجية (FMEA) للحصول على فوائدها امرا مهماً لتحقيق النجاح في هذه التقنية.

 

Comments are disabled.